Thursday, 18 July 2013

أشهر5 مصاصي دماء حقيقيين





1) فريتز هارمان 

اشتهر بلقب مصاص دماء هانوفر في ألمانيا، وبدأت اعتداءاته الإجرامية في عام 1898، وقام باغتصاب وقتل 27 شاب وفتاة. وكانت الطريقة التي يقتل بها ضحاياه من خلال عضهم في رقابهم مثل مصاصي الدماء. وأدين في عام 1925 بـ 27 تهمة قتل، وكانت آخر عبارة له "أنا آسف، ولكني لا أخاف الموت".
2) تسوتومو ميازاكي

اشتهر هذا المجرم بلقب دراكولا الياباني، وكان يقوم بقتل الأطفال فقط، وكانت أصغر ضحاياه تبلغ من العمر 4 أعوام فقط، وكان يشرب دماء ضحاياه بعد أن يقوم بقتلهم، وقبل أن يقوم بقتل الأطفال كان يفرض جواً من الرعب على عائلاتهم. ولم يأسف هذا الشخص على جرائمه، وحكم عليه بالإعدام ونفذ عام 2008.

3) فيليب أونيانتشا

قام هذا المجرم الكيني بقتل 17 شخصاً، وكان يقوم بشرب دماء ضحاياه، وتخصّص في قتل النساء والأطفال، وكان يبرر تلك الجرائم بأن روحاً شريرة تسيطر على أفعاله. وفي اعترافاته للشرطة بعد القبض عليه، كشف عن نواياه لقتل 100 ضحية، ولكنه لم يحقق منها سوى 17 فقط.

4) نيكو كلاوكس


كان هذا الشخص مريضاً نفسياً خطيراً، وكان يعمل كحانوتي. وبعد القبض عليه عام 1994 اعترف بأنه كان قاتلاً بالإضافة إلى قيامه بسرقة القبور. ووجدت الشرطة بحوزته على العديد من الجماجم البشرية، وكان يقوم بأكل لحوم الموتى، وحكم عليه بالسجن لسبعة أعوام، وتم الإفراج عنه عام 2002، والغريب أن أحد المواقع على شبكة الإنترنت عرضت للبيع الجماجم البشرية التي كانت بحوزته.

5) مارسلو دي أندرادي  


مجرم برازيلي عانى في طفولته العديد من حالات الاغتصاب والاعتداءات الجنسية، وعندما كبر قام بالعديد من جرائم القتل وكانت كل ضحاياه من الأطفال، حيث كان يغتصبهم ثم يقتلهم ويشرب دماءهم، ووصل عدد ضحاياه إلى 14 ضحية.



No comments:

Post a Comment

Post a Comment